آل مرقه الحمُّوري / الخليل
إسحق مرقة الحمُّوري
شغل الدكتور إسحق مرقة منصب وزير الصحَّة في حكومة الرئيس الصيدلاني عبد الرؤوف الروابده المشكَّلة في 4 / 3
/ 1999 م .
نسب آل مرقة
هناك روايتان متضاربتان حول أصول آل مرقة في الخليل , الرواية الأولى تردُّهم إلى أصول كردية , وتستند هذه الرواية
إلى أن قدوم آل مرقة إلى الخليل كان مع جيوش بطل حطِّين ومحرِّر القدس صلاح الدين الأيوبي الكردي الأصل , ولكن
هذه الرواية تجد من يردَّها ويستبعدها من حيث أنه لا يوجد ما يؤكد أن آل مرقة ينحدرون من جذور كردية إلا ما يُذكر
عن قدومهم مع جيوش صلاح الدين , ويشير المشكِّكون بهذه الرواية إلى جماعات كثيرة من المسلمين من غير الأكراد
ناصروا القائد الكردي المسلم صلاح الدين الأيوبي والتحقوا بجيوشه مندفعين بمشاعرهم الإسلامية , وليس لأنهم ينحدرون
من أصول كردية , ولذلك فإن قدوم آل مرقة مع جيش صلاح الدين لا يعني بالضرورة أنهم يلتقون معه في أصوله الكردية
.
ويشير كتاب » الأكراد الأردنيون ودورهم في بناء الأردن الحديث « لمؤلفه الدكتور محمد علي الصويركي الكردي إلى
وثيقة تُعرف باسم » وثيقة الأسرة الأيوبية الكبرى في فلسطين « يعود تاريخها إلى عام 1946 م تشتمل على أسماء
العشائر والعائلات الكردية في فلسطين وهي : أبو خلف , نيروخ ,العسلي , صلاح , الهشلمون , متعب , طبَّلت ,
اجويلس , البيطار , عكه , البرادعي , أحمرو , الجبريني , امحيسن , أبو زعرور , عرعر , صهيون , الحزين , برقان
, سدر , فخذ أبو سالم مرقة , المهلوس , ارويشد , علوش , أبو الحلاوة , الحشيم , فراج , الحمُّوري / حمُّور , زلوم ,
حريز , العزب , السائح , الربحية الأيوبية , السعدية , فشري , مسروجة , أبو حميد , غراب , متعب , قفيشة , اعسلية ,
أبو خرشيق , البرادعي .
ونقل الدكتور الصويركي عن كتاب »الوثائق الهاشمية ص 294 « صورة رسالة مؤرخة في 11 / شوال / 1366
هجرية 28 / آب / 1947 م موقعة من الشيخ موسى الحمُّوري رئيس الوعَّأظ بالحرم الإبراهيمي الشريف ورئيس


أوقاف الخليل , وموقعة من الحاج عبد الجواد فراح الكردي الأيوبي , والحاج عبد المغني أبو خلف الكردي الأيوبي ,
بعثوا بها إلى الملك الراحل عبد الله بن الحسين , والحاج مسلم بدر الكردي الأيوبي يذكرون فيها أنهم يمثلون العائلات
الكردية في الخليل التي تمثل حسب الرسالة ثلث سكان الخليل , ويعرضون على الملك الراحل تكليفهم للإتصال بأكراد
الشام وخاصة آل حمُّور في حوران لإقناعهم بنصرته .
وفي مقابل هذه الرواية التي تنسب آل الحمُّوري وآل مرقة إلى الأكراد تقول الرواية الثانية إن وجود آل مرقة في الخليل
يسبق قدوم جيش صلاح الدين الأيوبي رضي الله عنه , وإن آل مرقة يلتقون في نفس الجذور بعشيرة الحمامرة / الحمُّوري
/ أبو حمُّور , ويذكر بعض كبار السن في الخليل أن آل مرقة كانوا يُعرفون باسم آل مرقة الحمُّوري ويستشهدون على ذلك
بإيراد أسماء تحمل إسم الحمُّوري إلى جانب مرقة , ومن هؤلاء يحي مرقه الحمُّوري الذي انتقل إلى رحمة الله في عام
1942 م , ويذكرُ كتابُ » عشيرة الحمامرة « لمؤلفه الباحث ياسين صالح أبو حمور أنَّ العشائر التي تحملُ أسماء أبو
حمور و الحموري و الحمامرة تنحدرُ في جذورها من قبيلة حِمْيَر , و أنَّ عشائر الحمامرة والحموري وأبو حمُّور وغيرها
من العشائر التي ترتبط بقرابة معها هم من أعقابِ النفر الذين ارتحلوا من الحجاز إلى بلاد الشام من أبناء أبرهة بن
شرحبيل الحِمْيَري وهم كريب و شرحبيل و يعفر و بحير ومحمد والحجاج والصباح , والمعروف أن حِمْيَر قبيلة عربية
وليست كردية كما يذكرُ المؤرِّخُ مصطفى مراد الدبَّاغ في كتابه » القبائل العربية وسلائلها في بلادنا فلسطين« أن حِمْيَر
الذي تنحدرُ من نسله عشائر الحمامرة في الأردن وفلسطين هو حِمْيَر بن سبأ بن عبد شمس بن يشجب بن يعرب بن
قحطان وهو جدُّ العرب القحطانية .
ويورد كتاب » قاموس العشائر في الأردن وفلسطين « لمؤلفه الباحث حنا عمَّاري إسم عشيرة تحمل إسم مرقة , ويكتفي
بالإشارة إلى أنها عشيرة فلسطينية ومساكنهم في الخليل , ولم يتطرق إلى جذورهم .
ويورد كتاب » معجم العشائر الفلسطينية « لمؤلفه الباحث محمد محمد حسن شرَّاب أسماء ( 4 ) عشائر تحمل إسم مرقه
تتوزَّع على الخليل وعكَّا والدهيشة ومخيم العين , ولكنه لا يتطرق إلى جذورها , كما لم يتطرق إلى وجود أو عدم وجود