الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

أهلا وسهلا بك إلى منتديات مثقف دوت كوم
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

يرجى وضع اعلانات المواقع والإعلانات التجارية في القسم المخصص لها من هنا منعاً للحذف


منتديات مثقف دوت كوم :: منتديات مثقف دوت كوم العامة :: المنتدى العام للمواضيع العامة

شاطر

الإثنين 18 يوليو 2016, 5:46 pm
رقم المشاركة : ( 1 )
عضو مبدع
عضو مبدع

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 999
تاريخ التسجيل : 15/07/2016
التقييم : 0
السٌّمعَة : 10
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.bramjnet-arab.com
مُساهمةموضوع: قصة رجل الذى ادعى العمى 15 عاما


قصة رجل الذى ادعى العمى 15 عاما



ترك رجل زوجته وأولاده من أجل وطنه، قاصدا أرض معركة تدور رحاها على أطراف البلاد, وبعد انتهاء الحرب وأثناء طريق العودة أخبر الرجل أن زوجته مرضت بالجدري في غيابه، فتشوه وجهها كثيرا جراء ذلك.
تلقى الرجل الخبر بصمتٍ وحزنٍ عميقين شديدين.. وفي اليوم التالي شاهده رفاقه مغمض العينين، فرثوا لحاله وعلموا حينها أنه لم يعد يبصر.. ورافقوه إلى منزله, وأكمل بعد ذلك حياته مع زوجته وأولاده بشكل طبيعي.
وبعد ما يقارب خمسة عشر سنة توفيت زوجته، وحينها تفاجأ كل من حولهُ بأنه عاد مبصرا بشكل طبيعي.. وأدركوا أنه أغمض عينيه طيلة تلك الفترة، كي لا يجرح مشاعر زوجته عند رؤيته لها..
تلك الإغماضة لم تكن من أجل الوقوف على صورة جميلة للزوجة، وبالتالي تثبيتها في الذاكرة، والاتكاء عليها كلما لزم الأمر, لكنها من المحافظة على سلامة العلاقة الزوجية، حتى لو كلف ذلك أن نعمي عيوننا لفترة طويلة، خاصة بعد نقصان عنصر الجمال المادي، ذاكَ المعبر المفروض إلى الجمال الروحي.
ربما تكون تلك القصة من النوادر أو حتى من نسج الخيال، لكن هل منا من أغمضَ عينه قليلاً عن عيوب الآخرين وأخطائهم، كي لا يجرح مشاعرهم؟..
هناك أنشودة قديمة تقول : أحص البركات التي أعطاها الله لك، واكتبها واحدة واحدة، وستجد نفسك أكثر سعادة مما قبل..
إننا ننسى أن نشكر الله، لأننا لا نتأمل في البركات، ولا نحسب ما لدينا، ولأننا نرى المتاعب فنتذمر، ولا نرى البركات.
قال أحدهم : إننا نشكو لأن الله جعل تحت الورود أشواكا.. وكان الأجدر بنا أن نشكره، لأنه جعل فوق الشوك وردا!.
ويقول آخر : تألمت كثيراً عندما وجدت نفسي حافي القدمين.. ولكنني شكرت الله بالأكثر، حينما وجدت آخر ليس له قدمين!





الموضوع الأصلي : قصة رجل الذى ادعى العمى 15 عاما // المصدر : منتديات مثقف دوت كوم


توقيع : زهرة الخليج






الــرد الســـريـع
..




تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


ضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هنا





جميع الحقوق محفوظة © 2017 منتديات مثقف دوت كوم

www.mothaqf.com



Top